Blog Post

7 علامات تقول إنك تفتقر إلى الذكاء العاطفي

نشر بواسطة

nada.bedawy

المشاركة الى:

ما الذي يقفز في عقلك مباشرة عندما تسمع كلمة ذكاء؟ صورة أينشتاين أم زميل دراستك الذي كان يحتل الترتيب الأول دائمًا، وأيًا كانت الإجابة فنحن هنا بصدد التحدث عن نوع مختلف تمامًا من الذكاء، لا يتعلق بقدرة التحصيل الدراسية أو حل المعضلات الرياضية، إنه الذكاء العاطفي الذي يؤثر بصورة مباشرة على جودة حياتنا، وهو يشير إلى القدرة على العمل بفعالية مع العواطف، حيث يميل الأشخاص ذوو الذكاء العاطفي إلى تكوين علاقات شخصية ومهنية أكثر إرضاءً، فضلاً عن تمتعهم بمستويات أعلى من الرفاهية النفسية.

فكيف تعرف إذا كنت تفتقر إلى الذكاء العاطفي؟ ابحث عن هذه العلامات:

1-لديك صعوبة في قراءة الناس

الذكاء العاطفي يسمح لك بالتعرف على مشاعر الآخرين، فيجعلك تعرف متى ينزعج الشخص الذي أمامك ومن أي شيء وبالتالي تقدر على تجنب ما يضايقه وتتفاهمان أسرع، وعلى العكس يمكن أن تؤدي قراءة خاطئة لمشاعر الآخرين إلى مشاكل، سواء كنت ترى مشاعر غير موجودة من الأساس، أو تفسرها بشكل خاطيء.. فإذا كنت تجد صعوبة في قراءة مشاعر الناس فهذه علامة على ضعف قدرات الذكاء العاطفي لديك.

2-غير متأكد من ما تشعر به

يجعلك الذكاء العاطفي قادرعلى فهم مشاعرك بشكل جيد وبالتالي التحكم في تصرفاتك بشكل جيد، وعندما لا تعرف ما تشعر به يمكن أن تدفع عواطفك أفعالك للتصرف بطرق غير مثمرة، وبعدها تشعر بالتوتر والقلق.. لذلك فإن من أهم علامات الذكاء العاطفي قدرتك على فهم مشاعرك وطبقاتها.

3-يصعب عليك تفهم المشاعر

قد يصعب على من يفتقرون إلى الذكاء العاطفي فهم مشاعرهم أو مشاعر الآخرين. وإذا كان نصيبك من الذكاء العاطفي محدود، ستجد أنك تتساءل دائمًا عن سبب شعورك أنت أو أي شخص آخر بالطريقة التي يشعر بها، وقد لا تتمكن من تحديد مصدر غضبك أو حزنك أو أي شعور كان –في أوقات كثيرة-.

4-تكافح للسيطرة على عواطفك

يتضمن الذكاء العاطفي قدرتك على إدارة حالتك العاطفية، مثل إدراكك أنك بحاجة للذهاب للتمشية لأنك مغمور بمشاعر القلق، أو إنه يجب تأجيل النقاش مع طفلك لفترة حتى يهدأ غضبك أولًا. في حين أنه إذا لم يكن الذكاء العاطفي نقطة قوتك، فقد تكون عرضة لفقدان أعصابك بسرعة أو تعاني من صعوبة القدرة على التعافي عندما تنزعج، وعدم القدرة على التعامل مع المشاعر وإدراتها يؤدي للكثير من المشاكل.

5-تفتقد للتعاطف

يعد التعاطف، وهو القدرة على الارتباط بمشاعر الآخرين، أحد أهم سمات العلاقات. وإذا كنت تفتقر إلى الذكاء العاطفي، فقد يكون الأشخاص الذين يعرفونك جيدًا قد أخبروك من قبل أنك لست متعاطفًا أو تعاني من الارتباط بذاتك فقط بدون وضع نفسك محل الناس.. بمعنى آخر “نرجسي”، لأن النرجسيين يعانون من محدودية الذكاء العاطفي لديهم.

6-لا تجيد التعامل مع المواقف الصعبة

واحدة من علامات ضعف الذكاء العاطفي أن تعيق مشاعرك العمل بطريقة فعالة خلال المرور بمشكلة، فتجد أن العاطفة تغمرك بسهولة، مما يتداخل مع حل المشكلات أو التصرف في المواقف الصعبة، بعكس الأشخاص الذين يتمتعون بذكاء عاطفي يمكنهم من فهم مشاعرهم والتعامل معها وفي نفس الوقت إيجاد طرق جيدة لحل المعضلات بدلًا من التركيز على المشاعر المسيطرة فقط.

7-تميل إلى الإساءة للناس دون أن تشعر

عدم وجود التعاطف غالبًا ما يؤدي إلى الإساءة إلى الناس دون أن تشعر، حتى أنك تتسائل وتتعجب عن سبب غضبهم منك أو تتفاجئ عندما يخبرك أحدهم أنك جرحت شعوره، وعندما يتكرر الموقف مع أكثر من شخص وأكثر من مناسبة، يجب أن تلقي نظرة فاحصة على تصرفاتك، وسيكونن من المفيد أن تأخذ انطباعات الآخرين على محمل الجد.

انخفاض معدل الذكاء العاطفي يجعل حياتك عرضة للكثير من المشكلات والصراعات لأنك لا تفهم المحيطين بك، لكن إذا وجدت في نفسك هذه العلامات السابقة فلا تحبط، لأن رؤيتك الصادقة لنفسك وأنها يجب أن تتطور في هذه النقطة، مؤشر جيد على ذكائك العاطفي.. وإذا احتجت لأي إرشاد فيما يتعلق بهذا الموضوع وانعكاسه على حياتك يمكنك حجز جلسة مع أمهر المتخصصين النفسيين في شيزلونج من هنا

اجعل الحياة أفضل: انشر هذا المقال على

اترك تعليقاً

Required fields are marked

اشترك في نشرة الأخبار ليصلك أفضل المقالات لدينا: