أمراض القلب والاكتئاب لدى النساء

عام
فريق شيزلونج
كتبت بواسطة فريق شيزلونج

 

عادة ما يكون الاكتئاب أكثر شيوعًا لدى النساء منه لدى الرجال، هذا بالتبعية يجعل النساء المصابات بأمراض القلب أكثر عرضة للإصابة بالاكتئاب، ما يجعل الأمر أكثر صعوبة وقسوة هو أن أمراض القلب تصيب الأفراد الأكبر سنًا أكثر من سواهم، وهو ما يجعل نسبة ليست قليلة من النساء اللاتي يتعافين من النوبات القلبية يعشن بمفردهن، دون تركيز كبير من أفراد الأسرة أو شركاء الحياة الذين في كثير من الأحيان يكونون قد رحلوا عن الحياة .

يقول الدكتور زيغلشتاين- متخصص بأمراض القلب والأوعية الدموية-: “من المهم لنا جميعًا كمقدمين للرعاية الصحية أن نُدرك أنه في حين أنه لا يمكننا بالضرورة تغيير حالة معيشة أحد الأشخاص أو مستوى التوتر لديه، لكن يمكننا العمل مع مرضانا على مستوى فردي لمساعدتهم على التعامل مع ظروف حياتهم المختلفة بطرق أكثر صحة.”

أمراض القلب والأوعية الدموية هي السبب الرئيسي للوفاة في النساء، وهناك ما يقرب من 43 مليون امرأة في الولايات المتحدة الأمريكية لديهن شكل من أشكال أمراض القلب والأوعية الدموية- وهو مصطلح يشمل كلًا من أمراض القلب والسكتة الدماغية- هذا العدد الضخم السابق يموت منه نحو 422 ألف امرأة سنويًا، كذلك فإن أمراض القلب والسكتة الدماغية هي أيضًا سبب رئيسي في الإعاقات التي تُغير شكل الحياة.

وهناك العديد من السلوكيات التي تتسبب في زيادة هذا أمراض القلب مثل التدخين، وسوء التغذية، وعدم النشاط البدني، ارتفاع نسبة الكوليسترول، السمنة، ارتفاع ضغط الدم، كل هذا يُزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، وفي هذه الحالة يقوم الأطباء بشكل روتيني بفحص مرضاهم بحثًا عن عوامل الخطر القابلة للتعديل، حتى يرشدوا مرضاهم بطرق تعديلها ومعالجتها، وقد وجدت الأدلة أن الاكتئاب يجب أن يُضاف إلى قائمة الخطر بالنسبة لأمراض القلب والأوعية الدموية، حيث تشير الدراسات أن الاكتئاب يزيد من احتمال الإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية.

تشير الكثير من البيانات إلى أن الاكتئاب والأمراض القلبية الوعائية مرتبطان، ولكن من غير الواضح ما إذا كان فحص أعراض الاكتئاب يمكنه التنبؤ باقتراب مشكلات القلب أم لا، وللتحقق من ذلك التقى باحثون في بنسلفانيا بنحو 1454 امرأة بمتوسط عمر 56 عامًأ، في دراسة مدتها خمس سنوات لتحديد ما إذا كان الاكتئاب سيزيد من احتمالية الإصابة بأمراض القلب، وما إذا كان يمكن تحديد النساء المُعرضات للخطر في وقت مبكر، في بداية الدراسة، أجابت النساء على أسئلة حول صحتهن ومدى احتمالية تعرضهن لعوامل الخطر للإصابة بأمراض القلب، بما في ذلك التاريخ الطبي الشخصي والعائلي، كما تم فحص مدى معانتهن من الاكتئاب من خلال ثلاثة اسئلة، هم: هل غالبًا ما يشعرن بالحزن أو الاكتئاب؟ هل غالبًا ما يشعرن بالعجز؟ هل يشعرن في كثير من الأحيان بالقلق والأرق؟

في نهاية السنوات الخمس أصيبت نسبة 5,6% من النساء اللواتي لم يصبن بأمراض القلب في بداية الدراسة ، والذين كانت إجابتهم عن أسئلة الاكتئاب جميعها بنعم، مقارنة بنسبة 2% من النساء اللاتي أجبن بلا على الأسئلة.

ومن أعراض النوبة القلبية لدى النساء الألم أو الضغط أو عدم الراحة في الصدر يعد من ضمن الأعراض الأكثر شيوعًا للنوبات القلبية لدى النساء. ولكنها ليست دائمًا شديدة أو حتى الأعراض الأبرز لتلك النوبات، وأحيانًا، قد تصاب النساء بنوبات قلبية من دون الشعور بالألم في الصدر،

وقد وصفت النساء المشاركات بالدراسة ألم الصدر كضغط أو ضيق. وقد يكون هذا لأن المرأة تميل إلى أن تكون الانسدادات لديها ليس فقط في الشرايين الرئيسية، ولكن أيضًا في الشرايين الصغيرة التي تزود القلب بالدم.

كتبته لشيزلونج: نيرة الشريف

كاتبة صحفية وباحثة مهتمة بالشأن النفسي

 

وإذا كنت تعاني من أعراض اكتئاب مصاحبة لألم الصدر أو مشكلات بالقلب، فلا تترددف يالتواصل مع أطباء شيزلونج ودعنا نكون شركاءك في رحلة التعافي النفسي

——————————–

المصادر:

 

 

 

 

 

 

أترك تعليق