كيف تتحكم في القلق والعزلة أثناء الحجر الصحي؟ - Shezlong Magazine

كيف تتحكم في القلق والعزلة أثناء الحجر الصحي؟

عام
كتبت بواسطة شيزلونج

منذ أعلنت منظمة الصحة العالمية أن تفشي فيرس كوفيد-19 المعروف بكورونا أصبح جائحة عالمية، اختار العديد منا الحجر الصحي في المنازل حتى وإن لم يصابوا بالفيروس وذلك في محاولة للحد من انتشاره. وبالطبع هذا الوقت الصعب جعلنا جميعًا نلغي خططنا المستقبلية إلى أجل غير مسمى، وكثير منا حاليًا أصبح يعاني مع الكم الهائل من الأخبار السلبية والمعلومات الزائدة بالإضافة لمشكلة العزلة التي تتسبب في المزيد من الشعور السلبي.. لذلك فيما يلي بعض النصائح التي يمكن أن تساعدك على النجاة من الأفكار السلبية في هذا الوقت الصعب.

1-أعد الصياغة من “أنا عالق في الداخل” إلى “أخيرا يمكنني التركيز على نفسي وبيتي”

بالرغم من الكآبة التي تلف العالم في الوقت الحالي وحالة الانعزال، حاول أن تفكر في سياسة العمل من المنزل كفرصة لإعادة تركيزك وانتباهك من الخارج إلى الداخل، اعتبره وقت تعويضي عن كل أيام الانشغال السابقة التي لم يمكن لديك فيها فرص لنفسك وعائلتك.كما أن القيام بشيء واحد إيجابي أو منتج  في اليوم يمكن أن يؤدي إلى حالة عامة أكثر إيجابية.

اضبط نظارك على المهام التي تجنبتها لفترة طويلة، أعد تنظيم حياتك من الداخل، أو افعل الأشياء التي لم يكن لديك وقت لها.. التفكير بهذه الطريقة يضمن لك الخروج من فكرة أنك عالق في المنزل أو محبوس، لذلك هذه فرصتك لتغير طريقتك والتركيز على نفسك.

2-كن قريبًا من روتينك المعتاد

حاول الحفاظ على أهم ملامح يومك العادي، بدلًا من الوقوع في شرك نمط الحياة الأكثر خمولًا الذي يفرضه التواجد في المنزل مما يؤدي إلى مزيد من التفكير السلبي. استيقظ واخلد إلى النوم في مواعيدك المعتادة، وتناول وجبات الطعام بنفس الأوقات والطريقة التي تعرفها، وعدل نظام تمارينك الرياضية ليناسب التواجد في المنزل.

التمسك بروتينك المعتاد لن يؤدي فقط إلى إبقائك نشيطًا ويجعلك أقل احتمالية للشعور بالتوتر، ولكن سيكون من الأسهل عليك إعادة التكيف مع العالم الخارجي عندما يحين وقت العودة إلى العمل.

3-تجنب الهوس بتغطيات وتطورات فيروس كورونا

العمل من المنزل وقلة الالتزامات الاجتماعية يجعلان هناك الكثير من الوقت غير المشغول والذي يسهل من تواجد القلق، وإذا كان لديك ميل إلى استشارة جوجل حول كل مرة تسعل بها، فقد يكون الوضع الحالي غير محتمل بالنسبة لك.

هنا يجب أن تتوقف عن المتابعة المستمرة، اختر موقع موثوق مثل منظمة الصحة العالمية وخصص 30 دقيقة للقراءة عن ما يحدث ومعرفة التطورات واكتفي بذلك.

4-المنزل الفوضوي يمكن أن يؤدي إلى عقل فوضوي

ما يحدث في الخارج غير قابل للتوقع، لكن ما يحدث في الداخل يمكن السيطرة عليه، لذلك حافظ على نظافة بيتك واجعله منظمًا قدر الإمكان. كذلك حاول إيجاد مناطق عقلية للأنشطة اليومية، فلا تأكل في السرير أو تعمل على الأريكة وبدلًا من ذلك تناول الطعام على طاولة المطبخ واعمل على مكتبك.

عدم وجود حدود وقتية في اليوم أو حدود مكانية للقيام بالأشياء يجعل اليوم يبدو طويلًا للغاية، كما يمكن أن يتسبب المنزل المزدحم في الشعور بعدم الارتياح والخوف لذا حافظ على نظافته.

5-اخلق طقوسًا جديدة في فترة الحجر الصحي

مع هذا الأيام الجديدة والمختلفة لماذا لا تفعل شيئًا مميزًا؟ على سبيل المثال ربما يمكنك البدء في كتابة يومياتك وتدوين مشاعرك وأفكارك، أو ممارسة الرياضة يوميًا في وقت محدد، أو الحديث مع واحد من أصدقائك كل يوم عبر الفيديو كول، أو الرسم بشكل يومي واكتشاف جماليات الألوان وما تخرجه من طاقة.. نعم سيساعدك امتلاك شيء مميز خلال هذه الفترة على التطلع إلى كل الأيام القادمة.

6-استخدم الـonline therapy إذا شعرت بالقلق

هناك بعض العيادات النفسية التي تقدم استشارات وجلسات أونلاين مثل منصة شيزلونج، لذلك إذا شعرت بقلق متزايد لا يمكنك السيطرة عليه يمكن استشارة طبيب أو مختص نفسي ليساعدك في ترويض قلقك.

ابني قوتك العقلية لتواجه الموقف الصعب الذي يمر به العالم كله، وحاول “تسطيح المنحنى” داخل عقلك، وإذا أردت المساعدة لا تتردد في حجز جلستك النفسية أونلاين من هنا.

موضوع تمت ترجمته وتحريره من هنا

أترك تعليق