Blog Post

تقشير الشفتين، حك الرأس ووضع العطور: فضفضة مصابين بالقلق النفسي

نشر بواسطة

ShezlongAdmin

المشاركة الى:

عندما تعيش مع حالة عقليه سلبية مثل “القلق” لفترة ما، فمن الممكن أن تسيطر عليك بما يكفي لأن تكون هى بذلك حالتك الطبيعيه لدرجة أن الناس قد لا يربطون بعض الأفعال التى تقوم بها مع ما تعاني به من احساس بالقلق.

والمريض الذي يعاني من هذا يقوم في بعض الأحيان بجرح مشاعر الآخرين بغير قصد عن طريق تجنب المواقف الاجتماعيه المحفزه لشعورهم بالقلق. كما تجد من يعانون من القلقيلجأؤن إلى التعبير عن غضبهم هذا من خلال أكل الأظافر او تقشير طلاء الأظافر بهدف تهدئة قلقهم حيال موقف ما. فالقلق شبيه بالغضب حيث يتم زرعه من خلال التفكيرفي بعض الأفكار التي تعمل على إثارة الخوف بداخلك والبدء في تصديقها.

وبغض النظر عن الموقف الذي تتعرض له ويمكنه إثارة القلق بداخلك، فالقلق في أغلب الأحيان يحدث داخليا بالشكل الذي يجعله غير مرئي للناس الذين تتعامل معهم ولذلك فمن المهم معرفة بعض الأشياء التى يمكن للقلق الظهور من خلالها.

وقد سألنا عددا من الأشخاص المصابين بالقلق أن يشاركونا شيئا واحدا لا تدرك الناس أنهم يقومون به لأن القلق مسيطر عليهم حتى أصبح جزءا من حالتهم الطبيعية المتعارف عليها بينهم، وجاءت مشاركتهم كالتالي:

يقول “تشيس”: جلست في مجموعه أستمع وأراقب كل شئ وكل شخص بها ولكن مع احتفاظي بهدوئي التام  دون أن أشارك في المحادثه معهم حتى ظن البعض أنى قد أكون شخصا وقحا،مغرورا، أو انطوائيا. ولكن ذلك كان مجرد قلق شديد.

    • “أليسون”: عادة أقوم بتدليك جانبي رأسي. الكثير من الناس يعتقدون أنى فقط أعانى من صداع أو أنها قد تكون عاده لدى ولكنى في الواقع أفعل ذلك عندما تتسارع أفكاري وأبدأ في الشعور بالقلق.
    • أما “كريستي” فتقول: عدم القدره على التواصل بالعين هى واحدة من أكبر مشاكلى الاجتماعيه التى يسببها لى الشعور بالقلق. حيث إن الناس يعتقدون بذلك أنى قد أكون وقحا أو شاردا في حين أن ذلك أحد مظاهر القلق لدي. في الحقيقه لا أستطيع أن أستمع جيدا عند النظر في عين أحدهم. لأنني أصبح متوترا جدا تجاه ما يرونه حينما ينظرون إلى .
    • و”جيسيكا”: الناس غالبا يخبرونني أننى شخص مخيف لمن حولي على الرغم من أني لا أقصد أن أكون ذلك. أنا فقط أواجه سيلا من الأفكار في رأسي ولا أعلم كيف يتم توقيفهم.
    • “ربيكا”: أقوم بتقشير شفتي للتعبير عن قلقي حتى إني في بعض الأوقات لا ألاحظ أنى أقوم بذلك حتى أراهما تنزفان .
    • “ميدسون”: عندما أشعر بالقلق أهز ساقي، وهذا يثير على أعصاب من يجالسونني أن الناس يخبروني بأن أتوقف عن هذا ولكنهم لا يعلمون أننى لا أستطيع التحكم بها.
    • “مليسا”: أرتدي العديد من الملابس. بغض النظر عن فصول السنه، وذلك يتسبب لي بالشعور بالعرق او القشعريره بشكل يومي. في فصل الصيف، زملائي يعتقدون أننى مجنون.
    • “بريانا”: عندما أشعر بالغضب أفضل البعد عن الناس والانغلاق على نفسي. حيث أن زملائي يسألوني اذا كنت على ما يرام ام لا وعادة ما أجاوبهم بـ”نعم ولكنى متعب فقط” .
    • “ريبا”: التحدث باستمرار! عندما ابدأ في الشعور بالقلق،فأني اتحدث وأتحدث وأتحدث. والدي دائما يدعوني بالفراشه الاجتماعيةحبث أني أكون رائعه جدا من الخارج ولكنى أشعر بالضيق من الداخل.
    • “ماجى”: لا أستطيع التوقف عما أفعل. فاذا كنت أعمل على شئ ما،لا أستطيع التوقف عنه والرجوع إليه مره أخرى في وقتا لاحق. حتى أصل إلى نقطه جيده يمكن الوقوف عندها أو أقوم بانهائه تماما.
    • “شانون”: عندما أتواجد في زحام كبير أقوم بحبس أنفاسي. وقد تم ملاحظتي من قبل العديد من الناس بما فيهم والدتي التى تتعامل معي وكأنني مجنون، ولكن تلك الطريقه الوحيده التي أوقف بها نوبات الفزع .
    • “لاسي”: عندما أتواجد في مجموعات كبيرة أو اجتماعات. أمسك بهاتفي لأراسل أقرب الناس لي وأخبارهم عن مدى قلقي .
    • “هارلي”: أكون دفاعيا فورا، إذا وجه لى أحدهم سؤالا مفاجئا.
    • “كرستينا”: الاستيقاظ مبكرا مع الشعور بألم بالمعده أو في أى وقت أغادر فيه المنزل. حيث أصبح مرض معدتي الآن شيئا طبيعيا بالنسبه لى .
    • “ساره”: لايمكننى التوقف عن وضع العطور لتهدئتي والتخلص من الطاقه القلقه بى .

 

 

ترجمته لشيزلونج : ياسمين سعد

مدونة ومترجمة مهتمة بالشأن النفسي

المصدر:

https://themighty.com/2018/05/anxiety-normal-habits/

————————————-

 

إذا كانت لديك استشارة أو مشكلة نفسية بحاجة إلى مساعدة متخصصة، رجاء لا تتررد في التواصل مع فريق أطباء شيزلونج

اجعل الحياة أفضل: انشر هذا المقال على

اترك تعليقاً

Required fields are marked

اشترك في نشرة الأخبار ليصلك أفضل المقالات لدينا: