لدى أي منا أيامه التي نشعر فيها بالحزن أو الكآبة أو انخفاض حالاتنا النفسية، ولكن إذا استمرت هذه المشاعر لأسابيع وتوقف الشخص منا تدريجيًا عن الشعور بالأمل أو السعادة بشأن أي شيء في حياته، فإنه على الأغلب يُعاني من الإكتئاب، ما يجعل الأمر أكثر خطرًا…