المراهقين

جبت هدية لماما ولا لسه؟

ياسمين على
كتبت بواسطة ياسمين على

جبت هدية لماما ولا لسه؟؟  طب إيه رأيك أقترح عليك هدية جديدة ..

عارف إيه هى أحلى هدية ممكن تجيبها لماما في حياتها؟!
إنك تحبها. تحبها بجد ..

هتقول لى ما أنا بحبها. هأقول لك تعالى اشرح لك القصة من أولها ..


الأفكار والسلوك والمشاعر .. الثلاثة مرتبطين ببعض وبيأثروا في بعض ..

الحب ممكن يأثر فيه فكرة. ممكن يزوده أو يقلله سلوك لكن هو في الأخر مشاعر. والمشاعر عاملة زي الكهرباء لازم تتدفق. لو فضلت في جهاز تحرقه لكن طول ما هي بتتحرك تشغل كل حاجة.

المشاعر لازم تدفق .. بمعنى لو جبت لماما هدايا الدنيا وأنت جواك مشاعر الحب قليلة يبقى مالهاش لازمة لأن ماما في الحقيقة برغم أي حاجة بتعملها أو بتقولها بتحبك وعايزاك تحبها ببساطة. ولو مشاعر الحب مابقتش بتجري وتتدفق بينكم نفسيتك ونفسيتها هتتعب.

 

طب بما إن الحب مشاعر.. نعيش المشاعر ازاي؟!

بسيطة.. هنبعد السلوكيات اللي بتقلله والأفكار اللي بتموته والمشاعر هتطلع و تتدفق بينكم لوحدها.

 

هنمشى على الخطوات دى:

  • القبول:

إنك تقبل ماما زي ما هي بمميزاتها بعيوبها باللي قدمته وباللي قصرت فيه .. اقبلها وده مش معناه موافقتك على أخطاءها..

 

طيب نعمل ده إزاي؟؟

  1. اكتب مثلا 20 نقطة من عيوبها والمواقف اللي بتضايقك منها.
  2. اكتب لكل نقطة منهم على الأقل 3 أسباب تفسر ليه ماما كده أو ليه بتعمل كده. النقطة دي أهم نقطة في كل الموضوع.. دي أول بوابة المحبة إنك تلاقي أعذار للي قدامك وتتفهمه.
  3. استرخي أو أقعد قعدة مريحة.. غمض عينيك وتخيل إن ماما في أحسن وضع أنت بتتمناه وبتحبه وعيش إنه حاجة عادية.. اقبله من غير فرح. بعدها تخيل إن ماما في اسوأ وضع أنت مابتحبوش وبتكرهه.. بتعمل كل حاجه بتضايقك وعيش إنه حاجة عادية.. اقبله من غير حزن او غضب.
  4. كرر التخيل للأحسن والأسوأ مرات كتير لحد ما تحس انك مش متضايق ولا هتموت من الفرح .. تكون فى حالة رضا تامة. التمرين ده خد وقتك فيه لمدة أيام لأنه أكيد محتاج تشتغل عليه لحد ما تعيشه حقيقي.. وتحس أنك متقبل ماما وراضي عنها تماماً وممكن من وقت للتاني تعيده.
  • التركيز:
  1. اكتب 20 ميزة أو موقف حلو لماما على مدار حياتك حتى لو مش حاسسهم قوي.
  2. كل يوم هات نقطة منهم وغمض عينيك. افتكر اليوم ده أو الميزة دي..  تصور نفسك مكانها وحس مشاعرها..  لما تتفكر فى النقطة دى عقلك الباطن هيجيبلك مشاعرها تلقائيا.
  3. اتدرب على الشعور بالامتنان.. اشكر ربنا واشكر ماما.. فتح عينيك.
  • السلوك التوكيدي:
  1. إبدأ عبّر لماما عن حبك بسلوكيات هي بتحبها.. مش اللي أنت متخيل إنها هتبسطها.
  2. سعادة ماما ومحبتها لك ومحبتك لها هتنضح على أساس كل تفصيلة في حياتك وهتزود سعادتك واطمئنانك وإستقرارك النفسي.

وكل سنة وأمهاتنا كلهم طيبين 🙂


لاستشارة المعالج النفسى فى هذا الموضوع .. اذهب لموقع شيزلونج من هنا.

عن الكاتب

ياسمين على

ياسمين على

اترك تعليقك

error: المحتوي المدونة محمي بحقوق الحفظ ، من فضلك أتصل بنا