العلاقات

الوحدة عند كبار السن

أروى عباس
كتبت بواسطة أروى عباس

يمد يده إليها بهدية، ويتمتم: “كل سنة و أنت طيبة يا أمي.. معلش.. أنا مقصر في حقك بس ها عمل إيه الدنيا مشاغل.”

آلام حمل، وولادة، وسهر، وتربية، وخوف، وقلق.. أشياء نتذكرها فى يوم واحد كل 365 يوم بمناسبة عيد الأم .. لا تستعجبوا هذا يحدث وأكثر. دوامة الحياة تأخذ كل منا والعيب ليس على دوامة الحياة إنما على من لم يجعل والديه جزءا من الدوامة. هل تجرؤ على نسيان من يكرمك الله من أجلها؟ ومن مثل أمك؟ قطعة من الغيم ترطب عليك حرارة الجو. على شفتيها ابتسامة تذيب كل حزن يعتريك. لكنك لم تجرب أن تستظل بغيمتها؟، وأن تبحر في خيال بسمتها.

أتعرف ما البر؟ باختصار: هو مراعاة مشاعرها.. أن تجدد حياتها بعد أن أفنتها عليك، وصارت تشعر أنها ضعفت، وربما تصل لمرحلة الزهد.

لا نريدك أمي أن تصلي لهذه المرحلة .. لا تتركي فرصة لشبح الكِبر أن يحاوط أحلامك.. لذلك فالوقاية تتطلب منا منحيين يكمل بعضهما الآخر:

المنحى الأول ( متعلق بالأبناء):

يتمثل في البر المتكامل وهو الذي لا يقتصر على الزيارات الرسمية، وتلبية الطلبات ولكنه بمعنى أدق يتمثل في كلمة (المصاحبة ) تلك الكلمة التي لا تكفي مجلدات في تفسيرها وتوضيح قواعدها.

المنحى الثاني (متعلق بالأمهات):

لنجعل هدايانا لأمهاتنا تحمل طابعا آخر.. هدايا ممتدة على مدار العمر. لا تجعلها تستسلم لهاجس الكبر، والفراغ أخبرها بطريقة أو أخرى أن لديها حياة جديدة بانتظارها إن أحسنت استغلالها. حياة تتسم بالتغيير الشامل شعارها: العطاء ليس له عمر محدود

كثير من السيدات بدأن حياتهن المعطاءة في هذه السن.. صحيح أن هناك تغيرات هرمونية تطرأ في هذه السن تصيب من حيوية المرأة ولكن بوسعها أن تجدد أطرا كثيرة في حياتها :

هديتنا أن نساعد أمهاتنا في ذلك التجديد من خلال أطر عدة:

الإطار الاجتماعي:

  • صلة الرحم.
  • تجديد العلاقات مع الأصدقاء.
  • اشتراك فى مجموعات دعم.
  • تجديد الحياة الزوجية.

الإطار الإيماني:

  • التقرب إلى الله.
  • الاشتراك في الأعمال الخيرية.

الإطار الثقافي:

  • القراءة العامة والتطلع للعلم أو سماع الملفات الصوتية المفيدة.
  • توريث العلم والخبرات.
  • تعلم خبرات جديدة.

الإطار الصحي:

  • ممارسة الرياضة خاصة المشي.
  • الكشف الدوري.
  • استشارة أطباء نفسيون من خلال موقع شيزلونج.

وفى النهاية .. تحدث معها دوريا وكن لها الصاحب قبل الإبن ووضح لها أن الفراغ كارثة بكل المقاييس.. عليها أن لا تدعي له مكانا في حياتها..  فيجب عليها محاربته بجرعات الأمل، والعمل .. جرعات تخبرها أن الحياة الجميلة في انتظارها لتستثمرها.

كن عونا لها.. خذ بيديها إلى بر الأمان.


لاستشارة المعالج النفسى فى هذا الموضوع .. اذهب لموقع شيزلونج من هنا.

عن الكاتب

أروى عباس

أروى عباس

محررة من فريق شيزلونج

اترك تعليقك

error: المحتوي المدونة محمي بحقوق الحفظ ، من فضلك أتصل بنا